الاخبار

دمشق على موعد مع معركة، النمر الى الغوطة، وباب توما تستنفر

اليرموك63 – دمشق

قال ناشطون مقربون من النظام السوري إن قوات العميد سهيل الحسن المعروف محلياً بالـ “النمر” تستعد للتوجه إلى الغوطة الشرقية، بعد أيام من القصف المكثف الذي يشنه طيران النظام مع الطيران الروسي على المدن والبلدات المحاصرة هناك.

ونقل وسام الطير وهو أعلامي يدير صفحة دمشق الآن على الفيس بوك، المقربة من المخابرات السورية، نبأ توجه النمر إلى الغوطة من دون أن يعطي أي تفاصيل إضافية.

ناشطون المعارضة بدورهم ذكروا أن النظام وجه أهالي الاحياء القريبة من الغوطة، كباب توما والقصاع وباب شرقي، إلى توخي الحذر ومغادرة المنطقة إن أمكنهم استعداداً لما هو أسوء، مع توقعات بأن تقوم الفصائل المسيطرة على الغوطة بالرد على الهجوم المحتمل.

بالمقابل عززت السفارة الروسية في دمشق، من حراستها، بعد أن طالته القذائف طوال السنوات الماضية، التي قال النظام إن مصدرها الغوطة الشرقية.

ولا يزال الطيران الروسي ينفذ غارات على دوما وحرستا وسقبا في الغوطة الشرقية، التي سقط فيها أكثر من 200 قتيل خلال أسبوع واحد، فيما انقطعت عنها أغلب المواد الإساسية، وارتفع أسعار المتوفر منها.

وكانت منطقة الغوطة قد دخلت ضمن مناطق خفض التصعيد التي سبق وأعلن عنها في مؤتمر استانا، حيث وقع جيش الإسلام اكبر الفصائل في الغوطة على اتفاقية مع موسكو في القاهرة، ينص على وقف اطلاق النار في الغوطة مقابل قتال تنظيم الدولة الاسلامية.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s