الاخبار

جيش الفتح وحزب الله في اتفاق، المخيم كفريا مضايا وجنوب دمشق قد تنفذ هذه الليلة

اليرموك63– مخيم اليرموك

قالت مصادر صحفية إن هذه الليلة “28 آذار” قد تشهد بدء تنفيذ اتفاق بين حيش الفتح، احد فصائل المعارضة السورية، وحزب الله أحد الميليشات اللبنانية التي تقاتل الى جانب النظام، يشمل إخراج مقاتلي جبهة فتج الشام “النصرة سابقاً” من مخيم اليرموك المحاصر، وأعلان هدنة في جنوب دمشق لمدة 90 يوماً.
وذكرت مصادر مقربة من جيش التفح أن الاتفاق مع حزب الله تم بوساطة قطرية، ويشمل مناطق كفريا والفرعة اللتان تحاصرهما المعارضة السورية في ريف ادلب، ومناطق يلدا وببيلا وبيت سحم والقدم في جنوب دمشق ومنطقة الزبداني في الغرب من دمشق.
وبحسب نص الاتفاق المزمع تنفبذه، من المتوقع أن يتم أخلاء الزبداني ومضايا مقابل أخلاء كفريا والفوعة، خلال 60 يوماً، كما ينص الاتفاق على اطلاق سراح 1500 من المعتقلين في سجون النظام، نصفهم من النساء.
وذكرت قنوات تلفزينية ومواقع صحفية أن جبهة تحرير الشام ستغادر مخيم اليرموك الى أي جهة تختارها هي، فيما سيسمح للمدنيين في مناطق كفريا والفوعة والزبداني ومضايا، بالبقاء في منطاقهم في حال أرادوا ذلك دون ملاحقة أمنية من أي طرف كان.
وفي حال تنفبذ الاتفاق فإنه سيكون الأول من نوعه بين حزب الله وجيش الفتح، وسينهي ملف سنوات من الحاصر المتبادل بين المعارضة السورية والنظام في المناطق التي ذكرها، مع بقاء حال مخيم اليرموك كما هو.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s