الاخبار

فرامة في الرقة، النظام يخطط لعملية عسكرية في اليرموك وجواره

اليرموك63-مخيم اليرموك

فرامة اصبح في الرقة، هذا ما ذكره ناشطون من جنوب دمشق خلال الساعات الماضية، ليكون الأمير السابق لتنظيم الدولة الاسلامية داعش، قد غادر المنطقة مع عدد من عناصر التنظيم السابقين ايضاَ بشكل نهائي وبعد مفاوضات معقدة مع النظام، لم تُكشف كامل تفاصيلها.

ابو صياح طيارة الذي يعود نسبه لبلدة يلدا المجاورة لمخيم اليرموك، والذي سمي بفرامة من قبل السكان المحليين كدلالة على قتله لكل من يقع تحت يديه، كان عُزل عن إمارة التنظيم في ما يشبه الانقلاب في نهاية أب الماضي، مع أبو مجاهد الأمير الشرعي للتنظيم ليُعلن عن تعيين  أبو هشام الخابوري السوري الجولاني أميراً جديداً لداعش في جنوب دمشق.

المفاوضات التي كانت ترمي لإخراج مقاتلي داعش و النصرة من جنوب دمشق، توقفت قبل أشهر، ليُكشف عن نقل فرامة مع قرابة العشرين من رجاله إلى الرقة، فيما يبقى الملف معلقاً من دون أي معلومات حول ماهية الصفقة التي رُتبت مع النظام.

التنظيم كان قد سلم عدد من محاوره في مخيم اليرموك لحركة فلسطين حرة الموالية للنظام والتي تحاصر المخيم مع فصائل التحالف الفلسطينية، فيما لا تزال ساحة الريجة في المخيم، موقع اشتباك بين التنظيم وجبهة النصرة، بعد أن أطبق الأول حصاراً كاملاً على الجبهة، التي غيرت اسمها لتصبح فتح الشام.

في الأثناء تشير المعلومات التي تنشرها صفحات مقربة من النظام السوري، إلى أن قوات النظام اعطت مهلة شهراً واحداً لجميع المقاتلين في المخيم ومحيطه للمغادرة أو تسليم نفسهم قبل البدء بعلمية عسكرية وصفت بالواسعة في جنوب العاصمة.

 

 

 

 

 

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s